الأربعاء، 21 يناير 2009

شباك التذاكر الأمريكي 20-1-2009

أسبوع لاهب في شباك التذاكر الأمريكي جعله واحداً من أفضل عشرة عبر العصور لمثل هذه الفترة من العام , أربعة أفلام أطلقت هذا الأسبوع و جميعها حققت نجاحاً ملحوظاً , أولها Paul Blart Mall Cop الذي تصدر شباك التذاكر هذا الأسبوع بـ33.8 مليون دولار بفارق سبعة ملايين عن الأربعين مليون دولار التي حصدها Cloverfield في الفترة ذاتها العام الماضي ( أفضل إفتتاحية لشهر يناير في تاريخ شباك التذاكر ) و إسترجع ميزانيته المتواضعة البالغة 26 مليون دولار خلال ثلاثة أيام فقط من عرضه , و هو أمر يحدث للمرة الثانية لفيلم يقوم ببطولته كيفن جيمس الأمر الذي يسلط الأضواء بقوة على الممثل الكوميدي المنطلق و يرفع أسهم الرجل ضمن الصف الأول من نجوم الكوميديا في هوليوود ..

بينما إحتل My Bloody Valentine 3D - أول فيلم ثلاثي الأبعاد يطلق على نطاق واسع في الصالات الأمريكية - المركز الثالث بـ 22.2 مليون دولار و هو نجاح يعد جيداً بالنسبة لتجربةٍ سينمائية كهذه إضافة لكونه فيلم رعب , بينما كان فيلم Notorious ( الذي يحكي سيرة حياة مغني الراب الراحل بيغي سمول ) هو الأفضل في القائمة في نسبة مردوده المادي مقارنة بعدد دور العرض التي أفتتح بها حاصداً 21.5 مليون دولار محتلاً المركز الرابع , و إكتفى Hotel for Dogs بـ17.7 مليون دولار وضعته في المركز الخامس لكن يتوقع له الصمود خلال الأسابيع القادمة بسبب قلة أفلام الصغار التي يمكن أن تنافسه خلال الأسابيع المقبلة .
و بعد عرضه المحدود في الأسبوع الماضي في صالتين فقط , أطلق فيلم إدوارد زويك Defiance رسمياً و على نطاق واسع في أكثر من 1700 صالة , محققاً 9.2 مليون دولار إحتل بها المركز الثامن وهي إفتتاحية تعد متواضعة قياساً على إسم إدوارد زويك و دانيال كريغ خصوصاً بأن الفيلم كلف 50 مليون دولار ربما يسترجعها بالكاد .
و بعد تصدره لشباك التذاكر الأسبوع الماضي , تراجع فيلم كلينت إيستوود الجديد Gran Torino إلى المركز الثاني في واحد من أفضل النجاحات لأفلام كلينت إيستوود في شباك التذاكر , الفيلم الذي كلف 33 مليون دولار أضاف 22 مليون دولار هذا الأسبوع رافعاً رصيده إلى 73 مليون دولار , و يبدو المجال مفتوحاً أمامه في هذه الفترة من العام للوصول إلى عتبة المئة مليون دولار و هو أمر لم يكن أحد يتوقعه لفيلم العجوز السبعيني .
فيلم Bride Wars للنجمتين كيت هدسون و آن هاثاواي تراجع بسرعة من المركز الثاني الذي إحتله في إفتتاحيته الأسبوع الماضي إلى المركز السادس هذا الأسبوع مكتفياً بـ11.7 مليون دولار جعلت غلته في أسبوعين 37 مليون دولار و هو رقم يبدو متواضعاً قياساً لما كان يعوله عليه منتجوه .
و بوجود فيلم رعب ثلاثي الأبعاد في دور العرض تراجع فيلم الرعب الآخر The Unborn إلى المركز السابع بـ 9.8 مليون دولار رفعت رصيده الإجمالي إلى 33 مليون دولار , و هو مركز لن يحصل عليه الأسبوع المقبل مع إطلاق فيلم رعب آخر من سلسلة Underworld قبل أن تطلق بارامونت فيلم الرعب المنتظر The Uninvited .
فيلم أوين ويلسون و جينيفر أنيستون Marley & Me إحتل المرتبة التاسعة و أضاف 6.3 مليون دولار رافعاً رصيده إلى 132 مليون دولار .
و من 582 دار عرض فقط إستطاع Slumdog Millionaire أن يحصد أكثر من 5.9 مليون دولار مستغلاً النجاح المدوي له في حفل الغولدن غلوب الذي جرى مطلع الاسبوع الماضي , و رفع رصيده إلى 42 مليون دولار , قد تتضاعف خلال الأيام المقبلة بسبب رفع عدد دور العرض إلى 1000 صالة ستستقبل الفيلم الذي يتوقع أن يكون في مقدمة ترشيحات جوائز الأوسكار يوم غد .
و رغم خروجهما من قائمة الـTop 10 هذا الأسبوع إلا أن فيلمي The Curious Case of Benjamin Button و Bedtime Stories تمكنا من تجاوز عتبة المئة مليون دولار في شباك التذاكر الأميركي , وهذا هو ثامن فيلم في مسيرة براد بيت يحقق ذلك , و عاشر فيلم في مسيرة آدم ساندلر .

0 تعليقات:

إرسال تعليق