الأربعاء، 11 فبراير 2009

توني كيشنر يبوح ببعض أسرار فيلم سبيلبيرغ القادم


في جلسة ودية له مع طلاب معهد العلوم السياسية التابع لجامعة هارفرد , أفصح الكاتب المسرحي و السينمائي الشهير توني كيشنر عن بعض التفاصيل المتعلقة بعمله القادم الذي سيتناول مرحلةً هامة من حياة محرر العبيد في الولايات المتحدة أبراهام لينكولن و سيحمل إسم Lincoln , و هو المشروع السينمائي الجديد للمخرج الأسطورة ستيفن سبيلبيرغ ..

و قال كيشنر في معرض رده على أسئلة الطلاب بأن الفيلم المقبل لن يشكل سيرة ذاتية مكتملة إذ أنه سيتطرق لفترة شهرين فقط من حياة لينكولن , بعد مصاعب جمة واجهته في كتابة النص إذ أن فكرة تقديم 4 أشهر من حياة الرئيس الأمريكي الأسبق إمتدت لتشمل نصاً من 500 صفحة مما أدى لتقليص الفترة إلى شهرين فقط , خصوصاً بأن لينكولن توفي بعد مرحلة الشهرين التي سيركز عليها الفيلم بأربعة أشهر فقط و لن يتضمن الفيلم مرحلة موته , و ذكر كريشنر أن ما عرف بـ ( التعديل الثالث عشر ) على الدستور الأمريكي و الذي وضعه أبراهام لينكولن يشكل المفصل الرئيسي في الفيلم القادم ..

و قال كيشنر بأن ليام نيسون و سالي فيلد سيلعبان البطولة في دوري الرئيس الأمريكي و زوجته , بينما قد يسند دور أندرو جونسون خليفة لينكولن إلى رفيق سبيلبيرغ القديم هاريسون فورد ..

و فاجأ كيشنر الحضور بإعلانه أن الفيلم – الذي لم يتم إعلانه رسمياً بعد - سيكون في الصالات الأمريكية في فترة عيد الميلاد , و لا يبدو الأمر بعيد المنال إذا ما تذكرنا أن المشروع السابق لكيشنر مع سبيلبيرغ Munich الذي رشح لخمس جوائز أوسكار عام 2005 , تم إطلاقه خلال ستة أشهر فقط من إعلانه كمشروع ..