الخميس، 14 مايو 2009

بيكسار تفتتح كان 2009 بواحدٍ من أفضل أفلامها


في سابقةٍ فريدة أفتتحت شركة بيكسار الرائدة في فن الرسوم ثلاثية الأبعاد مهرجان كان السينمائي الدولي في دورته الثانية و الستين بفيلم Up! , الفيلم الروائي الطويل العاشر في مسيرةٍ مكللةٍ بالنجاحات التي لا تتوقف ..

و كما كان متوقعاً قوبل الفيلم بمراجعاتٍ نقديةٍ من الطراز الرفيع , ذهب بعضها لإعتباره الأفضل في مسيرة الشركة , و يحكي الفيلم قصة كارل فريدريكسن بائع البالونات العجوز ذو الـ 78 عاماً الذي يعاني فراغاً واضحاً في حياته عقب وفاة شريكة حياته , فيقرر أن يحقق حلم حياته برؤية براري أفريقيا الجنوبية , و يعتزم أخيراً الذهاب إليها , لكن بطريقة غير تقليدية بالمرة : ربط آلاف البالونات بمنزله الذي يحلق عالياً بالرجل العجوز و الذي سرعان ما يكتشف بأنه ليس وحده في هذه الرحلة الغريبة , فتى الكشافة راسل الذي يصغره بسبعين عاماً موجود في هذه المنزل أيضاً , رفقة لم تكن متوقعة , و لا تبدو محبذة لشخصين تفصل بينهما سبعون عاماً , لكن الأمور تتغير عندما يكتشف الرفيقان بأن الرحلة هي أصعب بكثير مما كانا يتوقعانه ..

و الفيلم أخرجه بيت دوكتر الذي سبق و قدم لبيكسار فيلمها الذي رشح لخمس جوائز أوسكار عام 1998 Monsters, Inc. و وقف أيضاً وراء نصوص أفلامها الشهيرة Toy Story و A Bug's Life و Toy Story 2 , و يشاركه إخراج الفيلم بوب بيترسون الذي كتب نص Finding Nemo .

و هذه هي المرة العاشرة التي يدخل بها فيلم رسومي المسابقة الرسمية لمهرجان كان السينمائي الدولي , و المرة الأولى التي يفتتح بها المهرجان بفيلمٍ رسومي , و تأتي هذه السابقة كنوع من الإنحناء و التقدير من قبل منظمي المهرجان تجاه رمز العظمة الرسومية اليوم , و الشركة التي حولت كل ما تلمسه إلى ذهب بجمعها فخامة العمل السينمائي بالنجاح النقدي و الجماهيري على مدى خمسة عشر عاماً , توجتها بنيلها أربع جوائز أوسكار ( من أصل ثمان ) في فئة أفضل فيلم رسومي منذ إبتداع الفئة عام 2001 .

و تلقى الفيلم خلال اليومين الماضيين عدداً من المراجعات النقدية الممتازة , ذهبت معظمها لإعتباره واحداً من أفضل ما قدمته بيكسار , و قال عنه الناقد كريس تيلي بأنه " فيلمٌ شبه مكتمل , مزيجٌ فاتن من الفكاهة و الرثاء , أصيل جداً , إبداعي إلى أقصى درجة , و صنع بشكل رائع لإجتذاب الكبار و الصغار على السواء , ربما هو أفضل أفلام بيكسار حتى الآن " , و وصفه الناقد الكبير روجر إيبرت بـ " الفيلم الرائع " بينما ذهب الناقد إيمانويل ليفي أبعد من ذلك في مراجعته , إذ كتب " على الرغم من كوننا في مايو , أفضل أفلام العام : جوهرة جديدة في تاج بيكسار , Up هو تجربة مبهجةٌ فعلاً , خلاق في موضوعه , مؤثر عاطفياً , و فيلم رومانسي بشكلٍ محزن يبقى في الذاكرة لمدة طويلة بعد مشاهدته "

يذكر أن الفيلم سيفتتح رسمياً في الصالات الأمريكية في 29 مايو المقبل ..

0 تعليقات:

إرسال تعليق