الأربعاء، 8 يوليو 2009

شباك التذاكر الأمريكي 5-7-2009

كتب : عماد العذري

يبدو أن عطلة يوم الإستقلال لم تحمل فقط المتعة إلى شباك التذاكر الأمريكي , بل حملت معها أيضاً بعض المفاجأة , لو أخبرت أكثر الأشخاص تشاؤماً بهما أن فيلمي Ice Age 3 و Public Enemies سيعجزان عن إعتلاء صدارة شباك التذاكر في أسبوع إفتتاحهما المشترك في عطلة عيد الإستقلال الأمريكي لصالح فيلمٍ ثالث لوصفك الرجل بـ ( اللامنطقية ) , لكن هذا ما حدث , معركة غاية في الشراسة تجري منذ الأربعاء الماضي على صدارة شباك التذاكر بين فيلمي Ice Age 3 و Transformers 2 قبل أن تميل الكفة لصالح الأخير بفارق 700 ألف دولار فقط , و إن كان الوضع بدى تصاعدياً بالنسبة لفيلم فوكس الرسومي خلال أيام عرضه الخمسة و كان تنازلياً بالنسبة لفيلم مايكل باي Transformers 2 الأمر الذي ينبيء بوضوح بأن الأمور ستتغير خلال ما تبقى من هذا الأسبوع .

و على الرغم من أن فيلم مايكل باي الجديد Transformers: Revenge of the Fallen حقق في أسبوعه الثاني 40% فقط من إيراده في أسبوعه الأول إلا أن الرقم ( 42.3 مليون دولار ) كان مهولاً أيضاً , و تمكنه من تجاوز Ice Age في أسبوع إفتتاحه كان إنجازاً مقدراً بحق , الفيلم الأكثر إيراداً هذا العام ( و هو اللقب الذي تنقل بين 3 أفلام في غضون أسبوعين ) أصبح في جعبته 293 مليون دولار , و مع كون الفيلم حقق هذا الرقم في 10 أيامٍ فقط فإن طموح منتجيه في أن يصبح خامس فيلم في التاريخ يكسر حاجز المليار دولار حول العالم يبدو طموحاً مشروعاً للغاية الآن خصوصاً إذا ما تخطى الفيلم حاجز الـ 400 مليون دولار محلياً .

فصل الصيف لم يكن جيداً للسلسلة الرسومية الشهيرة Ice Age , هذا الأمر يبدو جلياً الآن , فبعد النجاح الساحق الذي حققه جزءاها السابقان عند عرضهما مطلع الربيع جاءت محاولة منتجيه في شركة فوكس إستغلال ذلك من خلال طرحه في الموسم الأكثر إشتعالاً خلال العام و هو فصل الصيف , لكن التعامل مع أفلام الصيف الضخمة ليس بالأمر السهل , لذلك لم يتمكن هذا العمل من التعامل مع النجاح الساحق الذي يلقاه فيلم Transformers 2 الذي تمكن من مقارعته بقوة على الرغم من مضي 10 أيام كاملة على إطلاقه , الجزء الجديد من Ice Age لم يتمكن في إفتتاحيته من تجاوز إفتتاحيتي الفيلمين السابقين - و اللتين بلغتا 46 و 68 مليون دولار على التوالي – على الرغم من عرضهما في الربيع , إكتفى الفيلم بـ 41.7 مليون دولار في إفتتاحيته , و لم تكن المقارنة لصالحه مع كون هذا الفيلم حقق 67 مليون دولار في الأيام الخمسة لعرضه مقابل 68 مليون دولار حققها الفيلم الثاني من السلسلة في إفتتاحيته ( 3 أيام فقط ) , المهمة التي تقف أمام الفيلم الآن تتلخص في التالي : هل سيتمكن من إضافة إسمه إلى الأسماء الرنانة هذا الموسم التي تمكنت من كسر حاجز المئتي مليون دولار ؟ لا يبدو الأمر بعيد المنال .

و مع أن تصنيف R الذي منحه حرم الجمهور دون سن الـ 18 من الذهاب للصالات , إلا أن جوني ديب و رفاقه في Public Enemies تمكنوا من تحقيق 26 مليون دولار في ثلاثة أيام لعرضه في عطلة نهاية الأسبوع و 41 مليون دولار في الأيام الخمسة لعرضه في عطلة عيد الإستقلال الأمريكي اللاهبة و التي حققت فيها أفلام الصدارة الثلاثة 175 مليون دولار , فيلم مايكل مان الذي يقوم ببطولته جوني ديب و كريستيان بيل و ماريون كوتيار لن يكون بعيداً عن المئة مليون دولار إذا ما تمكن من الحفاظ على مستوى إيراداته الجيد بقية هذا الأسبوع و الأسبوع القادم .

و على الرغم من هذا الصراع المحتدم على الصدارة إلا أن ساندرا بولوك بفيلمها The Proposal تمكنت من التشبث بالمرتبة الرابعة و لم تمارس السقوط الحر الذي يروق لبعض الكوميديات الرومانسية في مواجهة أفلام الصيف الضخمة , الفيلم حقق هذا الأسبوع 12.7 مليون دولار رافعاً من مجموع ما حققه حتى الآن إلى 94 مليون دولار , رقمٌ ربما لا يمكن تقديره بحق إلا إذا ما قارناه بالأرقام التي حققتها أفلام الصيف المنتظرة مثل Terminator Salvation و Angels & Demons في أسبوع عرضها الثالث , الفيلم أصبح أكثر أفلام ديزني إيراداً هذا العام حتى هذه اللحظة .

مفاجأة الموسم الحقيقية The Hangover عبر حاجز المئتي مليون دولار بثقة من خلال 10 ملايين دولار أضافها هذا الأسبوع و إحتل بها المرتبة الخامسة , الكوميديا المجنونة التي كلفت 35 مليون دولار فقط حققت ما مجموعه 204 مليون دولار في شباك التذاكر الأمريكي و بقي أمامها ما تبقى من هذا الأسبوع لجذب جماهير الكوميديا المجنونين قبل أن يطلق ساشا بارون كوهين فيلمه الجديد Bruno في عطلة نهاية الأسبوع .

الفيلم الرسومي العاشر من شركة بيكسار Up خسر مكانه كأنجح الأفلام في شباك التذاكر هذا العام لصالح Transformers 2 لكنه أضاف 6.5 مليون دولار إلى رصيده الممتليء بـ 264.8 مليون دولار و إحتل المرتبة السادسة هذا الأسبوع , و إن بدت آمال تجاوز فيلم بيكسار الأنجح Finding Nemo قد تلاشت الآن من مخيلة منتجيه .

و على الرغم من التوقيت السيء لعرضه إلا أن فيلم المخرج نيك كازافيتس My Sister's Keeper الذي تقوم ببطولته كاميرون دياز إستطاع أن يجلب 5.2 مليون دولار إلى خزائنه هذا الأسبوع محتلاً المرتبة السابعة , الفيلم حقق 26 مليون دولار خلال 10 أيام من عرضه .

بالمقابل كان فيلم المخرج توني سكوت The Taking Of Pelham 123 الذي يقوم ببطولته النجمان دنزل واشنطون و جون ترافولتا بعيداً عن مستوى النجاح المتوسط لأفلام هذا الصيف و لم يحقق هذا الأسبوع أكثر من 2.5 مليون دولار على الرغم من إحتلاله المرتبة الثامنة , الفيلم حقق عائداتٍ متواضعة لم تتجاوز الستين مليون دولار .

كوميديا هارولد راميس الجديدة Year One التي يقوم ببطولتها جاك بلاك و مايكل سيرا لم تحقق أكثر مما كان يعول عليها و أضافت 2.1 مليون دولار هذا الأسبوع في المرتبة التاسعة و رفعت من إجمالي إيراداتها إلى 38 مليون دولار في ثلاثة أسابيع .

و قضت كوميديا بن ستيلر الجديدة Night At The Museum: Battle Of The Smithsonian أسبوعها الأخير في Top 10 شباك التذاكر بـ 2.1 مليون دولار إحتلت بها المرتبة العاشرة هذا الأسبوع في واحدٍ من أفضل نجاحات هذا الصيف , الفيلم حقق كل ما كان يحلم به و حصد إيرادات إجمالية فاقت 167 مليون دولار .

0 تعليقات:

إرسال تعليق