الثلاثاء، 22 ديسمبر 2009

شباك التذاكر الأمريكي 20-12-2009

كتب : عماد العذري

مثلما كان متوقعاً تماماً , كان الطريق سالكاً أمام Avatar , الفيلم الجديد للمخرج الكندي المرموق جيمس كاميرون , نحو إعتلاء صدارة شباك التذاكر الأمريكي بفارقٍ مريحٍ جداً , و لكن على خلاف المتوقع لم يتمكن الفيلم من أن يجد طريقه نحو عتبة المئة مليون دولار في الأيام الثلاثة لإفتتاحه , حيث إكتفى بـ 77 مليون دولار خلال عطلة نهاية الأسبوع عقب عرضه في 3452 صالة , في أكبر إفتتاحية في التاريخ لفيلمٍ ليس مقتبساً أو معاداً أو مكملاً لفيلمٍ آخر , رقمُ حققه بتوازن ممتاز في إيرادات الأيام الثلاثة , جعلته يحقق أكبر إفتتاحية في مسيرة جيمس كاميرون حتى الآن .

بالمقابل تمكن الفيلم من إحتلال المرتبة الثانية تاريخياً كأكبر إفتتاحية خلال شهر ديسمبر , وراء فيلم ويل سميث I Am Legend الذي أفتتح قبل عامين بـ 77.2 مليون دولار , و محتلاً المرتبة التي كان يحتلها The Return of the King الذي إفتتح في ديسمبر 2003 برقمٍ بلغ 72.6 مليون دولار , و إذا ما تمكن الفيلم من الحفاظ على مستوى تراجع معقول خلال الأسبوعين المتبقيين من الموسم فسيكون قادراً بسهولة على البقاء في الصالات خلال الشهرين المقتولين من العام ( يناير و فبراير ) , خصوصاً إذا ما إستغل منتجوه العائدات المهمة التي حققها الفيلم من عروض الـ 3-D و التي جعلته أكثر الأفلام إيراداً على الإطلاق في إفتتاحية تستخدم هذه التقنية , و قد يكون الطريق سالكاً أمامه ليصبح ضمن أكثر 5 أفلام إيراداً خلال العام , خصوصاً مع الإستبشار بالعائدات الضخمة التي حققها الفيلم من إفتتاحه حول العالم و التي بلغت 241 مليون دولار خلال 5 أيامٍ فقط , و هي تاسع أكبر إفتتاحية عالمية في التاريخ , و الأكبر على الإطلاق لفيلم ليس إستكملاً لفيلمٍ آخر !

بالمقابل تراجع متصدر الشباك الأسبوع الماضي , فيلم ديزني الجديد The Princess and the Frog , إلى المرتبة الثانية محققاً نصف عائدات الأسبوع الأول لإطلاقه , مضيفاً إلى خزائنه 12.2 مليون دولار وصلت بإجمالي ما حققه خلال 10 أيامٍ من عرضه إلى 44.7 مليون دولار .

فيلم ساندرا بولوك الجديد The Blind Side توضع في المرتبة الثالثة بعد أسبوعين على تصدره القائمة في الأسبوع الثالث لإطلاقه , و الآن في أسبوعه الخامس يبدو الفيلم و كأنما يحقق واحدةً من أفضل الضربات هذا الموسم خصوصاً مع إحتمال نيل نجمته المحبوبة ساندرا بولوك ترشيحها الأول لأوسكار أفضل ممثلة , الفيلم حقق هذا الأسبوع 10 ملايين دولار وصلت بإيراداته المجملة إلى 164 مليون دولار , و ما يزال ثالثاً فحسب !

كوميديا هيو غرانت و سارة جيسيكا باركر Did You Hear About the Morgans? أفتتحت في المرتبة الرابعة هذا الأسبوع , محققةً 7 ملايين دولار من إفتتاحه في 3000 صالة عرض في ظل السيطرة الواضحة لفيلم جيمس كاميرون على الصالات , و لا يبدو هذا الأمر باعثاً على التفاؤل إطلاقاً , حيث سيكون الأمر جيداً للفيلم لو تمكن من الوصول إلى عتبة الخمسين مليون دولار خصوصاً مع قرب إطلاق كوميديا نانسي مايرز الجديدة It’s Complicated التي يقودها النجوم ميريل ستريب و ستيف مارتن و أليك بالدوين .

خامساً جاء Twilight: New Moon الفيلم الثانية في سلسلة مصاصي الدماء , حقق هذا الأسبوع 4.3 مليون دولار لكنه أصبح مشبعاً بالملايين مع وصول إيراداته الآن إلى أكثر من 274 مليون دولار , إيرادات الفيلم حول العالم وصلت الآن إلى 635 مليون دولار .

في المرتبة السادسة هذا الأسبوع جاء Invictus , فيلم كلينت إيستوود الجديد و الذي يدير فيه مورغان فريمان و مات ديمون , الفيلم تراجع أكثر من نصف عائداته عن الأسبوع الماضي , محققاً 4.1 مليون دولار في ثاني أسابيع عرضه , و وصل بعائداته الآن إلى 15.8 مليون دولار خلال 10 أيام .

فيلم روبرت زيميكس الرسومي الثالث A Christmas Carol إحتل المرتبة السابعة هذا الأسبوع من خلال 3.4 مليون دولار أضافها إلى خزائنه , عائدات الفيلم بلغت الآن 130.7 مليون دولار .

و في مفاجأةٍ حقيقية تمكن Up In The Air , الفيلم الثالث للمخرج الشاب جيسن ريتمان و الذي يقوم ببطولته النجم جورج كلوني , من إحتلال المرتبة الثامنة بتحقيقه 3.1 مليون دولار من عرضه في 175 صالةً فقط , بمعدلٍ ضخم بلغ 17700 دولار من الصالة الواحدة , الفيلم أصبح في رصيده الآن من هذا الإطلاق المحدود 8.1 مليون دولار .

تاسعاً جاء Brothers الفيلم الجديد للمخرج الإيرلندي المرموق جيم شيريدان و الذي يقوم ببطولته النجوم توبي ماغواير و جيك جيلنهال و ناتالي بورتمان , الفيلم أضاف هذا الأسبوع 2.6 مليون دولار إلى رصيده الذي بلغ الآن في ثالث أسابيع إطلاقه 22 مليون دولار .

و في ذيل الترتيب هذا الأسبوع ضمن Top 10 شباك التذاكر الأمريكي جاء Old Dogs , الفيلم الكوميدي الجديد للنجمين روبن ويليامز و جون ترافولتا , الفيلم حقق 2.2 مليون دولار وصلت بعائداته الكلية بعد 3 أسابيع على إطلاقه إلى 43.5 مليون دولار .