الثلاثاء، 21 أبريل 2009

شباك التذاكر الأمريكي 19-4-2009

كتب : عماد العذري

يبدو أن نجومية زاك إيفرون تغلبت بمفردها على نجومية بن أفليك و راسل كرو مجتمعين , فيلم زاك إيفرون الجديد 17 Again , و الأول له بمفرده في البطولة الرئيسية , أفتتح في صدارة شباك التذاكر هذا الأسبوع بأكثر من 24 مليون دولار , و هو رقم يعد ممتازاً بكل المقاييس , سواءً على صعيد النجم الوحيد – و الشاب – الذي يقوده , أو على صعيده موضوعه المطروق أكثر من مرة , أو على صعيد الخصم الذي يفتتح مشواره معه , أو حتى على صعيد الأسماء المتواجدة أصلاً في صالات العرض , و عندما تكون في سن زاك إيفرون و تفتتح أول أدوار البطولة المطلقة برقم كهذا فبالتأكيد سيتضاعف أجرك على الأقل , و في الوقت ذاته أنت تضع أول خطوةٍ على طريق النجومية الهوليوودية ..

فيلم يونيفرسال الجديد State of Play الذي يقوده نجمان هما بن أفليك و راسل كرو أفتتح مشواره في صالات العرض مترافقاً مع الإستقبال الجيد – نوعاً ما – الذي لقيه من النقاد , تمكن الفيلم من تحقيق 14.1 مليون دولار , و هو رقم يبد متواضعاً قياساً إلى العرض الدعائي الذي كان يوحي بالكثير على صعيد الإثارة و الغموض الذي يعد به , إضافة إلى الطاقم الذي يحتويه , و رغم ذلك يبدو هذا الفيلم مهيأً أكثر من أفلامٍ أخرى - سبقته إلى الصدارة في الأسابيع الماضية – للصمود فترةً أطول في قائمة Top 10 لشباك التذاكر الأمريكي ..

مفاجأة الأسبوع جاءت من فيلم DreamWorks الرسومي الأحدث Monsters Vs. Aliens و الذي تمكن في رابع أسابيع عرضه من التشبث بالمرتبة الثالثة وراء الفيلمين المفتتحين هذا الأسبوع و هو إنجاز ملفت , الفيلم الرسومي الذي يحمل كل ملامح أفلام الصيف أضاف 12.9 مليون دولار إلى خزينته هذا الأسبوع محققاً حتى الآن ما مجموعه أكثر من 162 مليون دولار في الولايات المتحدة , علماً بأنه كسر حاجز المائة مليون دولار خارج الولايات المتحدة ..

فيلم آخر يعتمد على نجومية الممثلين الشباب تصدر شباك التذاكر الأسبوع الماضي – كما حدث هذا الأسبوع – و وجد نفسه هذا الأسبوع في المرتبة الرابعة , Hannah Montana الذي تقوده مايلي سايروس شهد تراجعاً ملحوظاً في عائداته – بسبب الإستقبال النقدي السيء الذي لقيه كما ذكرنا – و إكتفى هذا الأسبوع بـ 12.6 مليون دولار , عائدات الفيلم إرتفعت لتصل إلى 56.1 مليون دولار في عشرة أيام من العرض , و يبقى السؤال الأهم بالنسبة لمايلي سايروس و مسيرتها السينمائية : هل ستكون شعبية المغنية الشابة كافية لكسر حاجز المائة مليون دولار ؟

صاحب أكبر إفتتاحية هذا الموسم Fast & Furious ما زال يبلي بلاءً حسناً في ثالث أسابيع عرضه , فيلم فان ديزل الجديد يبدو في طريقه الأسبوع القادم ليصبح أكثر أفلام السلسلة نجاحاً في شباك التذاكر , الفيلم حصد هذا الأسبوع 12.2 مليون دولار في المرتبة الخامسة و رفع إجمالي عائداته إلى 136 مليون دولار , و في الوقت ذاته أضاف 36 مليون دولار هذا الأسبوع في عروضه العالمية رافعاً من إجمالي ما حققه خارج الولايات المتحدة إلى 145 مليون دولار ..

الفيلم الثالث الذي أفتتح هذا الاسبوع Crank: High Voltage تموضع في المرتبة السادسة مكتفياً بـ 6.5 مليون دولار و هو رقم متواضع , لا يشكل فحسب نصف عائدات الفيلم الذي يسبقه في الترتيب هذا الاسبوع , بل أيضاً مردوداً متواضعاً قياساً لإفتتاح الفيلم الأول من السلسلة في سبتمبر 2006 بعائدات فاقت العشرة ملايين دولار , فيلم ربما لم يعول عليه أحد الكثير سوى منتجيه فقط ..

كوميديا سيث روغان الجديدة لم تقدم هذا الأسبوع أكثر من إفتتاحيتها المتواضعة في الأسبوع الماضي , الفيلم إكتفى هذا الاسبوع بأربعة ملايين دولار في المرتبة السابعة , و رفع إجمالي عائداته إلى 18 مليون دولار فقط في ثاني أسابيع عرضه , صدمة مدوية بالنسبة لكوميديا المولات الآخذة في الإنتشار ..

من ناحيةٍ أخرى يبدو بأن فيلم نيكولاس كيج الجديد Knowing في طريقه لمغادرة شباك التذاكر قريباً دون أن يقترب من حاجز المائة مليون دولار ( كحال أغلب أفلامه الأخيرة ) , الفيلم حقق هذا الاسبوع 3.4 مليون دولار , و رفع إجمالي عائداته إلى 73.6 مليون دولار تبدو بعيدةً جداً – من واقع نوعية الأعمال الموجودة في الصالات حالياً – من الوصول للمئة مليون دولار ..

بالمقابل I Love You, Man الكوميديا التي أفتتحت مع نيكولاس كيج في الاسبوع ذاته مازالت إلى جواره محققةً هذا الأسبوع 3.3 مليون دولار , و إرتفع بالتالي مجموع ما حققته إلى 64.4 مليون دولار , صمود يعود للإستقبال النقدي الجيد الذي لقيته و الذي مكنها من أن تكون هدفاً للمشاهدين خلال الفترة الماضية رغم إفتقارها للنجوم ..

في المرتبة العاشرة هذا الأسبوع حل فيلم الرعب الجديد The Haunting In Connecticut الذي ما زال صامداً في Top 10 شباك التذاكر رغم إفتقاره للنجوم و الإستقبال المتواضع الذي لقيه , الفيلم ما زال هدفاً للمشاهدين ربما بسبب كونه فيلم الرعب الوحيد في الصالات حالياً , الفيلم أضاف 3.1 مليون دولار أخرى , و إرتفعت عائداته الإجمالية إلى قرابة الـ 52 مليون دولار ..