الجمعة، 19 يونيو 2009

كروز و آبرامز و جزء رابع من مهمة مستحيلة


على مدى أسبوعٍ كامل إستمرت الإشاعات في التوالي من مصادر مختلفة حول إمكانية أن يعيد النجم توم كروز الإلتقاء بالمخرج الشاب جي جي آبرامز في جزء جديد من سلسلة الأكشن الشهيرة Mission : Impossible , الإشاعات عزاها البعض إلى المستوى الجيد الذي قدمه الرجلان في الجزء الثالث من السلسلة قبل بضعة أعوام , و إلى الأضواء التي سلطت بقوة على جي جي آبرامز مؤخراً كمخرج إثارةٍ محترم عقب النجاح الكبير و الإحتفاء النقدي الواسع الذي لقيه عمله السينمائي الأخير Star Trek .


الأخبار القادمة من هوليوود الآن جاءت لتؤكد هذه الإشاعات , توم كروز و جي جي آبرامز أكدا تعاونهما كمنتجين لتقديم فيلمٍ رابعٍ في السلسلة لصالحة شركة بارامونت التي تتمنى أن يكون الفيلم جاهزاً للإطلاق في صيف 2011 و على الأخص في شهر مايو تيمناً بالنجاحات التي حققتها الأفلام الثلاثة السابقة من السلسلة و التي أطلقت جميعها في شهر مايو .

و لم تذكر هذه الأخبار ما إذا كان العمل السينمائي القادم سيشكل إعادةً لأحد أفلام السلسلة أم مجرد تكملةٍ جديدة لمغامرات العميل إيثان هانت التي لا تتوقف , و لم تذكر أيضاً أي شيء فيما يخص السيناريست الذي ستوكل إليه مهمة كتابة نص الفيلم , كما لم تؤكد هذه الأنباء إمكانية أن يتصدى جي جي آبرامز نفسه لإخراج العمل .

تأكيد الإشاعات جاء مؤخراً على لسان توم كروز نفسه الذي ذكر في لقاءٍ له مع التلفيزيون الياباني بأنه يعمل حالياً على قصة الفيلم الرابع من السلسلة و يفكر في جعل طوكيو جزءاً من مسارح أحداثه , كما جاء حديث جي جي آبرامز مع TV Guide ليؤكد كلام كروز دون أن يخوض في تفاصيل القصة , و إعتبر آبرامز التعاون مع كروز مجدداً بأنه ( شرفٌ لا يصدق ) , مؤكداً وقوفهما كمنتجين وراء الفيلم , دون أن يؤكد أو ينفي جلوسه على كرسي المخرج .

يذكر أن السلسلة قدمت حتى الآن في ثلاثة أفلامٍ سينمائية كان أولها عام 1996 و أخرجه المخرج الكبير برايان دي بالما , متبوعاً بجزءٍ ثانٍ عام 2000 تصدى له المخرج الصيني ذو البصمة الخاصة في أفلام الأكشن جون وو , ثم بفيلمٍ ثالث عام 2006 قام بإخراجه جي جي أبرامز .

0 تعليقات:

إرسال تعليق