الاثنين، 13 يوليو 2009

ماكفي قد يقوم ببطولة النسخة الأمريكية من Let The Right One in


منذ أن أعلنت هوليوود نيتها تحويل الرائعة السويدية Let The Right One in إلى عمل سينمائي أميركي و القلوب موضوعة على الأكف بخصوص هذه المغامرة التي يعتقد الكثيرون بأنها لن تكون في صالح النسخة الهوليوودية حتماً , بسبب عظمة الأصل و الشهرة التي حققها عند إطلاقه عام 2008 و المديح النقدي الذي كوفيء به , و لأن السحر الحقيقي للعمل كان في الكيمياء الإستثنائية بين الممثلين الصغيرين كير هيدبرانت و لينا لياندرسون , فإن مشكلة الحصول على الكيمياء ذاتها في النسخة الأمريكية يبقى أمراً مشكوكاً فيه , مبدئياً يمكن القول بأن الفيلم الجديد إقترب من الحصول على نجمه الصغير ..

كودي سميت ماكفي , الممثل الصغير الذي قام ببطولة أفلامٍ مثل Romulus و My Father و سيظهر قريباً في ملحمة ما بعد الفناء المنتظرة The Road في دور إبن فيغو مورتينسن , صرح مؤخراً لـ The Herald-Sun بأنه في مفاوضاتٍ جدية للعب دور البطولة في النسخة الهوليوودية من الفيلم السويدي الشهير , و التي ستحمل عنواناً مختصراً هو Let Me In , و قام بكتابة السيناريو مات ريفز مخرج فيلم الكوارث Cloverfield و الذي سيقوم أيضاً بإخراج الفيلم , و وصف ماكفي الذي إنتهى من قراءة السيناريو بأن العمل الجديد ( يبدو جيداً ) , و إن كان لم يذكر بشكلٍ حاسم ما إذا كان قد قبل الدور أم لا .

و يبدو ماكفي إختياراً جيداً للفيلم , بسبب موهبته و سنه و نوعية الملامح التي يحملها , و إن كان الشغل الشاغل لمخرج العمل هو التمكن من صنع الكيمياء ذاتها مع الممثلة التي ستلعب دور البطولة أمامه , و التي لم تذكر كلمةٌ واحدةٌ حتى الآن بخصوصها .

و أصر مات ريفز على الحفاظ على شخصيات النسخة الهوليوودية من الفيلم ضمن نفس المجال العمري للأصل , و تجنب صنع شخصياتٍ شابة فيما سيبدو مجاراةً سيئة و إستغلالاً لا يمكن التنبؤ بنتائجه لشخصيات فيلم Twilight .

و يحكي الأصل قصةً رومانسيةً فريدةً من نوعها بين (أوسكار) و (إلي) طفلان في أواخر سنوات الطفولة , يكتشف أوسكار أن صديقته إلي ماهي إلا مصاصة دماء تعيش منذ قرون , لكنه يتكتم على سرها لأنها الشخص الوحيد الذي خفق له قلبه .

و على الرغم من النجاح الكبير الذي حققه فيلم Cloverfield إلا أن إختيار مات ريفز لإعادة كتابة النسخة الهوليوودية و إخراجها لا يبدو إختياراً موفقاً تماماً , كما أن فكرة إعادة الفيلم بحد ذاتها تبدو بالنسبة للكثيرين كارثةً أكبر من تلك التي قدمها فيلم Cloverfield !!

يذكر بأن الفيلم سيبدأ تصويره في توقيتٍ غير مسمى من عام 2010 , و لم يحدد موعدٌ لإطلاقه بعد .

0 تعليقات:

إرسال تعليق