الثلاثاء، 10 يناير 2012

ترشيحات نقابة المخرجين الأمريكيين DGA لعام 2011

 
أعلنت نقابة المخرجين الأمريكيين DGA عن قائمة مرشحيها هذا العام لجائزتها السنوية التي تكرم الإنجاز الإخراجي الأفضل في هوليوود ، و على الرغم من أن المتابعين قد إنشغلوا إلى حدٍ بعيد بمحاولة تخمين الإسمين الرابع و الخامس اللذين من المقرر أن ينضما إلى ميشيل آزانافيسيوس و مارتن سكورسيزي و أليكساندر باين ، حظي ترشيح وودي آلن للجائزة عن فيلمه Midnight in Paris بترحابٍ كبير ، بينما جاء ترشيح ديفيد فينشر عن فيلمه الجديد The Girl with The Dragon Tattoo على حساب تيت تايلر و ستيفن سبيلبيرغ و بينيت ميلر و توماس ألفريدسن و نيكولاس فيندينغ ريفن و تيرنيس ماليك مفاجأةً بكل المقاييس.

و على مدار موسم الجوائز الهوليوودي أثبت ميشيل آزانافيسيوس بفيلم The Artist و مارتن سكورسيزي بفيلم Hugo و أليكساندر باين بفيلم The Descendants بأن جوائز الموسم الكبرى لن تتخطى أحدهم ، مما يعطي مؤشراً مهماً على أن سباق الأوسكار قد إنحصر هذا العام إلى حدٍ بعيد بين هذا المثلث في صورةٍ مشابهة لما حدث عام 2004 ( يومها كان سكورسيزي و باين أيضاً ضلعين من أضلاع المثلث ).

بالمقابل جاء ترشيح وودي آلن في محله قياساً لبلاء فيلمه Midnight in Paris الممتاز في موسم الجوائز ، و بدى تيت تايلر عن فيلم The Help و ستيفن سبيلبيرغ عن فيلم War Horse المرشحين الأقرب لإحتلال المقعد الخامس لكن النقابة كان لها رأي آخر.

و تعد ترشيحات نقابة المخرجين الأمريكيين المؤشر الأكثر أهمية على الإطلاق في التنبؤ بمرشحي جوائز الأوسكار ، الأمر الذي يعطي فيلم The Girl With The Dragon Tattoo دفعة كبرى بعد بدايةٍ مخيبةٍ في موسم الجوائز عاد بعدها ليحصد ثلاث ترشيحاتٍ مهمة لجوائز نقابة المنتجين PGA و الكتاب WGA ثم يكللها بترشيح نقابة المخرجين DGA .

يذكر أن الترس الفضي سيتم منحه للفائز في حفلٍ صغير يوم الثامن و العشرين من يناير الجاري.

هناك تعليقان (2):

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جزاكم الله خيرا على هذا الموضوع الجميل
    والله موضوع جميل ومشوق
    بارك الله فيكم ياشباب

    ردحذف
  2. ألف شكر لك يا عزيزي

    شرفني مرورك و تعليقك

    ردحذف