الاثنين، 8 يونيو 2009

شباك التذاكر الأمريكي 7-6-2009

كتب : عماد العذري

للمرة الثانية هذا العام يتمكن فيلم الصدارة الأسبوع الماضي من تكرار إنجازه و التمسك بصدارة شباك التذاكر أسبوعاً آخراً , فيلم بيكسار الرسومي الجديد Up جدد عهده مع صدارة شباك التذاكر الأمريكي و إلتهم 44.2 مليون دولار , مستغلاً ربما ضعف المنافسة التي واجهها هذا الأسبوع , صحيح بأن مفاجأة شباك التذاكر الأمريكي الحقيقية هذا الأسبوع كان فيلم The Hangover للمخرج تود فيليبس و الذي حقق صدىً نقدياً جيداً و تمكن من الإستحواذ على غالبية العروض الجديدة لصالحه متفوقاً بفارقٍ مريح على فيلم ويل فاريل المفتتح Land of the Lost الذي حقق إفتتاحيةً مخيبة للغاية , إلا أن أياً من الفيلمين عجزا عن مجاراة الإكتساح الكبير و الجماهيرية الواسعة لفيلم بيكسار الجديد .

بيكسار تبدو الآن مطمئنةً جداً لوضع فيلمها الجديد , فعلى الرغم من المنافسة الشرسة التي لقيها خلال الأيام الثلاثة الماضية من قبل فيلم تود فيليبس The Hangover إلا أنه تمكن من تخطيه بفارق مليون دولار فقط , و حقق تراجعاً يقدر بالثلث فقط بين إفتتاحه و أسبوعه الثاني و هو واحد من أفضل التراجعات في مسيرة بيكسار , الفيلم حقق في أسبوعه الثاني ما يفوق بعض الأفلام الكبيرة في أسبوع إفتتاحها , و رفع من رصيده حتى الآن إلى 137 مليون دولار خلال عشرة أيام فقط , و يبدو الفيلم - على غرار ما حدث مع Star Trek منذ أسابيع – بعيداً عن أي مفاجئات قد تعترض طريقه في الوصول إلى عتبة المئتي مليون دولار قريباً جداً .

من منظور آخر يبدو الإنجاز الحقيقي هذا الأسبوع قد تحقق على يد The Hangover الفيلم الجديد للمخرج تود فيليبس الذي تمكن على الرغم من تصنيف R الذي حظي به و خلوه من أي إسم معروف من تحقيق 43.2 مليون دولار في إفتتاحيته في أكبر مفاجأةٍ في شباك التذاكر هذا الصيف , و هي الإفتتاحية الأفضل في مسيرة مخرجه تود فيليبس علاوةً على كونها تمثل نجاحاً ممتازاً لشركة Warner Bros التي راهنت عليه , كما أنه دون شك سيطلق نجومية أبطاله الثلاثة برادلي كوبر و إد هيلمز و زاك غيالافيانيكاس .

و في واحدةٍ من أسوأ الإفتتاحيات هذا الموسم لم يتمكن فيلم ويل فاريل الجديد Land of the Lost بسبب تصنيف PG-13 الذي حصل عليه ( كان يتوقع أن يكون عائلياً ) و المراجعات النقدية المهينة التي نالها من تحقيق أكثر من 19.5 مليون دولار , و هو رقمٌ يبدو متواضعاً بكل مقاييس التواضع خصوصاً مع كلفة الفيلم التي وصلت إلى مئة مليون دولار , الفيلم بدى و كأنما هو إسمٌ على مسمى و فشل في تقديم الكوميديا الجيدة أو المغامرة اللاهثة أو على الأقل نقل جمهوره إلى أرض الديناصورات بالطريقة التي كانوا يأملونها , الإسم دون شك سيخفض من أسهم ويل فاريل كنجم كوميديا , كما أنه سيوقظ نوعاً من القلق لدى شركات الإنتاج ( خصوصاً مموليه في Universal ) من خوض مغامرات كوميدية باهضة الثمن كهذه , و عندما يكون الإفتتاح بهذا المستوى , فلا تتوقع الكثير في الأسابيع القليلة القادمة .

في ثالث أسابيع عرضه تمكن Night at the Museum 2 من التشبث بالمرتبة الرابعة هذا الأسبوع محققاً تراجعاً جيداً عن عائدات الأسبوع الماضي , الفيلم حقق هذا الأسبوع 14.6 مليون دولار , و رفع من إجمالي ما حققه حتى الآن إلى 127 مليون دولار .

وبـ 8.4 مليون دولار حققها هذا الأسبوع رفع Star Trek أرباحه الإجمالية في شباك التذاكر الأمريكي إلى 222.8 مليون دولار في أكبر ضربة سينمائية هذا الموسم , الفيلم توضع هذا الأسبوع في المرتبة الخامسة و يبدو أنه ما زال أمامه الكثير ليغادر الـ Top 10 , و إن كان حاجز الثلاثمائة مليون دولار بعيداً نوعاً ما في هذه المرحلة , إلا أنه سيبدو نجاحاً مقنعاً للغاية لبارامونت التي قدمت لجمهورها فيلم صيف كأفضل ما تكون أفلام الصيف .

وورنر براذرز لم تكتف هذا الأسبوع بما حققه The Hangover فقط بل أضافت إلى خزينتها 8 ملايين دولار أخرى حققها Terminator: Salvation هذا الأسبوع , فيلم الخيال العلمي الجديد في السلسلة ذائعة الصيت إحتل المرتبة السادسة , لكنه إجمالاً لم يحقق هذا الصيف النجاح الذي كان يعول عليه و تمكن بعد ثلاثة أسابيع كاملة من إطلاقه من الوصول إلى المئة مليون دولار , الفيلم أصبح في حوزته الآن 105.4 مليون دولار .

فيلم الرعب الجديد من الماستر سام ريمي Drag Me To Hell أضاف في ثاني أسابيع عرضه 7.3 مليون دولار و تمسك بالمرتبة السابعة , العائدات الإجمالية للفيلم أصبحت الآن 28.5 مليون دولار .

بالمقابل تبدو رحلة Angels & Demons عسيرةً في شباك التذاكر في الأسبوع الرابع لعرضه , الفيلم المقتبس عن رواية دان براون الشهيرة لم يستفد كثيراً من إسم مخرجه رون هوارد أو بطله توم هانكس , و بات يحتل المرتبة الثامنة قبل أن يتم شهراً واحداً في شباك التذاكر , الفيلم حقق هذا الأسبوع 6.5 مليون دولار و أصبح في حوزته 116.2 مليون دولار , أرقامٌ تبدو بعيدةً عن الأرقام الفلكية التي حققها سلفه The Da Vinci Code .

فيلمٌ آخر أفتتح هذا الأسبوع و لم يحقق نجاحاً يذكر , My Life In Ruins أفتتح في المرتبة التاسعة و لم يتمكن في إفتتاحه من تحقيق ما هو أفضل من 3.2 مليون دولار , و ربما لن يستمر ليقضي أسبوع إستجمامٍ آخر في Top 10 شباك التذاكر الأمريكي .

في ذيل ترتيب الـ Top 10 هذا الأسبوع جاء فيلم Dance Flick الذي أضاف إلى رصيده مليوني دولار جديدة قبل مغادرة القائمة الأسبوع المقبل , الفيلم حقق عائداتٍ إجمالية بلغت 22.6 مليون دولار .

0 تعليقات:

إرسال تعليق